U3F1ZWV6ZTM1ODExMzM2OTg5NzM3X0ZyZWUyMjU5Mjg4ODAxMDI2NA==

أخبار مصر : فوضى ضد قوات السيسي في الشوارع والمواطنين يرغمونهم بقلع الملابس الرسمية

أخبار مصر #نازلين_في_وقت_مفاجئ ضد السيسي
أخبار مصر #نازلين_في_وقت_مفاجئ

 


قبل ساعات شهدت شوارع مصر عدة مشاحنات بين المواطنين والقوات الأمنية، وكان هذا العراك على خلفية سياسية للإطاحة بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، حيث وصفه البعض ب "الفاجر" و لقب "الفاشل" و "المريض نفسياً"، وهكذا تبدأ الإحتجاجات التي لا يأتي بعدها إلا الدمار الذي لا يُرضي الطرفين سواءً سادة الحكم أو الشعب.


مصادر الأنباء :

وقد نشرت عدة حسابات على تويتر وعلى يوتيوب وعدة مواقع تواصل اجتماعي فيديوهات وصور من هذا الإحتجاج، مما وثق لتدخل السلطات الأمنية بالقنابل المحتوية على الغازات المسيلة للدموع، وفي هذه الخطوة التي قامت بها الشرطة لتفريق المحتشدين في ظل أجواء اختلطت بانتشار الوباء كوفيد 19 الذي يشهده العالم وليس الجمهورية العربية المصرية فقط.


وقد اشار أحد المغردين في تويتر إلى أنه تم خروج الكثير من الشباب بالخصوص للإحتشاد في الشارع وتشكيل ثورة بشكل مفاجئ وغير متوقع بالكامل، قائلاً:

#مش_عايزينك

ياسيسي يافاجر يافاشل يامريض نفسياً يابلحه يازومبي

#نازلين_في_وقت_مفاجئ

لإنقاذ مصر ورد الكرامه . قوتنا فى وحدتنا 🤝💪











هل استخدم رجال الأمن وسائل العنف في مواجهة المحتشدين؟

كما أن بعض المحتشدين يرغمون الكثير من رجال الأمن بقلع ملابسهم العلوية الرسمية، الذين استسلموا في خلال دقائق عند مواجهة هذا الحشد وأعلنوا انضمامهم لصفوف المواطنين، ولتفادي ضربهم من طرف المحتشدين يلزم أن يزيلوا السترة العلوية للجسم، لكون هؤلاء قد ضربوا في بداية الأمر العديد من المواطنين عندما خالفوا الأمر بإخلاء الشارع ورفضهم الإنصياع لأوامر رجال الأمن.


نتمنى لمصر مستقبلاً طيباً فلا نعلم هل ستكون أجمل في عهدة السيسي أم غيره، فما رأيكم ؟

تعديل المشاركة Reactions:
author-img

SAID ELJAMALI

شاب مهووس بالتكنولوجيا خبير التسويق الإلكتروني والتجارة الإلكترونية محترف في تصميم الغرافيكس و تحرير الفيديو منذ سنة 2013، حاصل على الإجازة من جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء ، وشهادتين بمركز "إسلي ISLI" بمدينة تمارة الرباط العاصمة لعلوم التربية والديداكتيك. أسست سنة 2019 "شبكة ملوك التسويق" أعمل عبر الإنترنت كمستقل في العمل الحر وتطوير مشاريعي.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

تعليقكم يعكس شخصيتكم ، دعونا نتمتع باللباقة في الكلام.

الاسمبريد إلكترونيرسالة