الأربعاء، 13 نوفمبر 2019

تحميل كتاب الفرق الإسلامية في الشمال الإفريقي من الفتح العربي حتى اليوم ألفريد بيل

تحميل كتاب الفرق الإسلامية في الشمال الإفريقي من الفتح العربي حتى اليوم ألفريد بيل

تحميل كتاب الفرق الإسلامية في الشمال الإفريقي من الفتح العربي حتى اليوم ألفريد بيل

يعتبر كتاب الفرق الإسلامية في الشمال الإفريقي من الفتح العربي حتى اليوم لمؤلفه ألفرد بل من أهم الكتب التاريخية للمستشرقين، أما هذه النسخة الجاهزة للتحميل فهي من تحقيق وترجمة المترجم: عبد الرحمن بدوي ، ساهم في إثراء المكتبة العربية بنقل عدد من الكتب من اللغة الإنجليزية إلى لغة الضاد ليستفيد منها أبناء الوطن العربي.


تحميل كتاب الفرق الإسلامية في الشمال الإفريقي من الفتح العربي حتى اليوم ألفريد بيل
تحميل كتاب الفرق الإسلامية في الشمال الإفريقي من الفتح العربي حتى اليوم ألفريد بيل



أما كتاب "الفرق الإسلامية في الشمال الإفريقي من الفتح العربي" ، فقد تناول فيه كاتبه ألفريد بيل مجموعة من الحقائق حول تفرق المسلمين في المغرب العربي وشمال إفريقيا عموماً.




وقد كانت لهذا الكتاب مجموعة من الطبعات ولعل أهمها، طبعة سنة 1969 وطبعة 1981 وطبعة 1987، كما أن هذه الطبعة التي بين أيديكم والتي وفرناها للتنزيل تم طباعتها ونشرها من طرف دار الغرب الإسلامي.


نبذة حول المؤلف - من هو ألفرد بل ؟

ألفرد بل من خيرة الباحثين الذين توفروا على دراسة الشمال الإفريقي بحكم إقامته الطويلة فيه، وجلده المستمر على البحث في مختلف مرافق حياته وتاريخه، ولد سنة 1873 ومنذ مطلع شبابه اهتم بالأدب، ومن ثم اتجه إلى دراسة التاريخ الإسلامي في الشمال الإفريقي، واستلزم ذلك أن يعنى بدراسة الخزف، وقد وصل إلى مراكش في سنة 1914 وهو في تمام نضجه، وعاش في مدينة فاس سنة 1912. وعي بهذه المدينة العريقة ذات التاريخ والتخطيط الفريد، واستطاع في سنوات قليلة أن يصدر أربعة أبحاث أصيلة، لا تزال في بابها فيما يتعلق بفاس وهي:

  • {صناعة الخزف في فاس}
  • {فهرس مخطوطات مكتبة القرويين}
  • {النقوش العربية في فاس}
  • {تحقيق وترجمة كتاب "زهرة الآس في بناء مدينة فاس"}.


ويقول بعض الخبراء في الآثار، أنه بفضل هذه المجهودات في التعريف بمآثر مدينة فاس قد تم افتتاح متحفف الفنون بمدينة فاس.



نبذة حول الكتاب :

ويمتاز الكتاب بغزارة المادة وسعة الأفق والاستناد إلى المصادر الوثيقة رغم ندرتها في هذا الباب، ومنها يكتشف للمرء تنوع النزاعات، ووفرة الإتجاهات، خصوصاً في القرون الستة الأولى للهجرة، مما يقضي على ذلك التصور للإسلام في المغرب، كتب التاريخ والعقائد حتى الآن. فمذهب الخوارج وجد منذ البداية تربة له خصبة في هذه البلاد واستطاع أن يكون دولة ودويلات قائمة برأسها استمرت فترات غير قصيرة ، ولا يزال له حتى اليوم اتباعه المتحمسون المتشددون . ومذهب الشيعة بدأ من هاهنا تكوين أقوى دولة شيعية في تاريخ الإسلام، ألا وهي دولة الفاطميين التي استمرت قرابة ثلاثة قرون واتسعت رقعتها من المحيط غرباً حتى شملت الشمال الإفريقي كله ومصر وسوريا. ومذهب الإباضية حتى اليوم . وفي هذه المنطقة قامت حركة توحيدية لا نكاد نعثر في الشرق الإسلامي على ما يدانيها أو يساويها سطوة ونفوذاً.



                                             بطاقة الكتاب                                         
العنوان : الفرق الإسلامية في الشمال الإفريقي من الفتح العربي                        
المؤلف : Alfred bil ألفرد بل                                                                
المترجم : عبد الرحمن بدوي                                                                  
المحقق : عبد الرحمن بدوي                                                                   
تحميل الكتاب : من أجل تنزيل كتاب (الفرق الإسلامية في الشمال الإفريقي من الفتح العربي) اضغط هنا                                        

                                       

شارك المقال

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

تعليقكم يعكس شخصيتكم ، دعونا نتمتع باللباقة في الكلام.

جميع الحقوق محفوظة ل السَّوْدِي 🧠 منذ يوم 7 أبريل 2015 ونحن بدعمكم مستمرين الآن 2021
close