دونالد ترامب يعترف بأن داعش من إنشاء باراك اوباما وهيلاري كلينتون

دونالد ترامب يعترف بأن داعش من إنشاء باراك اوباما وهيلاري كلينتون


Flag of Islamic State of Iraq.svg تنظيم الدولة الإسلامية كما يُسمونها لكنها إرهابية - العلم للعرب
تنظيم الدولة الإسلامية كما يُسمونها لكنها إرهابية - العلم للعرب





رئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب ، يعترف في خطابٍ له ، بأن هيلاري كلينتون وباراك أوباما هم من قام بإنشاء داعش ووضعها في العالم العربي، وذلك في حملة انتخاباته الرئاسية 2016




 " HELLARY CLONTON A CREATING DAICH . CREATED WITH OBAMA ... WITH OBAMA "

Donald Tramp دونالد ترامب



ترامب: اوباما وكلينتون أسسا تنظيم داعش










ترامب يعترف ان داعش صناعة اوباما وهيلاري كلينتون
















مراحل تطور
جماعة التوحيد والجهاد الأردنية
بقيادة أبو مصعب الزرقاوي
Flag of JTJ design 3.svg





هكذا ظهرت حقيقة داعش إلى الوجود رغم أن الكثيرين لا زالوا يعتقدون أن إيران هي المسؤولة عن ذلك بالدرجة الأولى عن هجومات داعش وإنشائها من الأساس، وأن الولايات المتحدة الأمريكية ليست لها علاقة بداعش او اية جماعة متطرفة تحت لواء الإسلام كما يزعمون. هذا ليس دفاعاً منا عن إيران، بل نقول أنه غير مستبعد أن تكون للجمهورية الإيرانية أيادي خفية في إرسال الجماعات المتطرفة الإرهابية المجرمة للعالم العربي السني، وهذا طبيعي جداً لأن إيران ولحد الساعة لا زالت تُعذب وتقتل إخواننا المسلمين السنيين في الأراضي التي ضمتها إيران لحيازتها وسيطرت عليها مثل دويلة الأحواز مثلاً. 



من مظاهر دمار داعش الذي خلفته في العالم العربي، وهذا دليل على محاربتها للإسلام وليس للكفار:


مسجد النبي يونس في الموصل، هدمته داعش في يوليو 2014 - موقع العلم للعرب
مسجد النبي يونس في الموصل، هدمته داعش في يوليو 2014

كل اليهود الصهاينة صناع الجماعات الإرهابية وترامب من بينهم يريدون فقط أن يلعبوا على العرب لعبة الإختباء، لعنهم الله يريدون أن يستنزفوا ثرواتنا في العالم العربي
فالله عز وجل كرم المسلمين في المنطقة العربية بالثروات الطبيعية ونحن نعطيها للكفار
لا حول ولا قوة إلا بالله، تنظيم المتنورين اشتروا الكثير من العرب ذوي المكانة والرئاسة، لتعرفوا المزيد ادخلوا عندي تابعوني أنزل حلقات حول أسرار الماسونية ستعلمون الكثير من الحقائق والأسرار بإذن الله وبانتظار تشجيعاتكم


مسجد النبي يونس في الموصل، هدمته داعش في يوليو 2014

Comments

تعليقكم يعكس شخصيتكم ، دعونا نتمتع باللباقة في الكلام.

أحدث أقدم