برنامج أبولو رواد الفضاء - وصف سفينة الفضاء مرفق فيديو

وصف سفينة الفضاء أبولو 11




سفينة الفضاء أبولو 11 - الصورة خالية من حقوق الطبع والنشر يمكن إعادة استخدامها
برنامج أبولو رواد الفضاء - وصف سفينة الفضاء





وزن سفينة الفضاء أبولو 11 لأول رحلة قمرية لها

تبلغ زنة سفينة الفضاء أبولو حوالي 45.360 كيلو جراماً، كما يبلغ ارتفاعها، هي وبرج المراقبة النجاة المتصل بها، نحو 25 متراً. وهي في الواقع مكونة من سفينتين: واحدة رئيسية، تتألف من عربة القيادة وعربة الخدمة، اللتين تقومان بمهمة الرحلة القمرية، ثم مركبة الهبوط القمرية التي تعمل فوق سطح القمر، وهذه المركبة الأخيرة غير معرضة للجر الأرضي، ولهذا فلا تحتاج إلى معدات ديناميكية جوية وليس لها شكل محدد، إذ أن قوائمها المخصصة للهبوط تتمدد وبذلك تشبه العنكبوت بوجه عام






المركبة القمرية أبولو 11 تتكون من  قسمان:


  • قسم سفلي: يحتوي على محرك صاروخي يمكن التحكم في سرعته ويتيح للمركبة الهبوط على القمر، وخزانات المحرك المروحية، والأجهزة العلمية، من كاميرات ومعدات تحليل التربة وجهو السيسموجراف، وآلات قياس مختلفة، يستخدمها الملاحون فوق سطح القمر، ويترك البعض منها فوق القمر لإعطاء وإرسال البيانلات لا سلكياً عبر القمر الإصطناعي إلى المحطة الأرضية، بعد مغادرة الملاحون له.
  • القسم العلوي: أكثر تعقداً فهو ملجأ الملاحين أثناء إقامتهم فوق سطح القمر، وبه الكثير من معدات سفينة الفضاء الأساسية، أجهزة التكييف تكييف الهواء ، والإتصالات، وأجهزة الإرشاد والقيادة، بالإضافة إلى محرك نفاث للعودة، قوته1600 كيلو جرام، وكذلك خزاناتهاللازمة، و16 محركاً تمكن السيطرة بها على توجيه المركبة، أثناء الهبوط على القمر، أو العودة إلى السفينة الأم، وكلها مثبثة في أركان القسم العلوي الأربعة.
وتحتوي الخزانات على المعدات التي تتيح للملاحين التجول فوق سطح القمر،وتشمل هذه المعدات:
  1. بذلة الفضاء
  2. القفاز
  3. الخوذة
  4. النظارات
  5. عبوة التنفس
  6. سترة حرارية تُلبس فوق البذلة تقي الملاح من الإشعاع والحرارة والضوء والغبار النيزك




وفي سقف الجناح كوة متصلة بعربة القيادة، وهناك كوة أخرى جانبية تحتية بالنسبة لوضع الملاح أثناء العمل، والباب الموصل إلى سطح القمر.





طول المركبة القمرية أبولو 11

يبلغ طول المركبة القمرية وهي جاهزة لمرحلة الإنطلاق من الأرض، سبعة أمتار تقريباً، وتزن حوالي 15.110 كيلو جرامات، وترتكز على رف من تحت عربة الخدمة، وتغطي وصلة مخروطية الشكل كلا من المركبة القمرية وفوهة العادم، لحماية المركبة أثناء رحلتها القصيرة في غلاف جو الأرض.




شكل سفينة القمر أبولو11

من حيث الشكل تبدوا سفينة الفضاء الأولى من نوعها أبولو الفضائية الأساسية أشبه برصاصة المسدس، ولها رأس مخروطي تبرز منه أسطوانه قصيرة، والجزئ المخروطي هو عربة القيادة، أما الاسطوانة أو "فوهة العادم" فهي عربة الخدمة.



ويتحتم على العربة عربة القيادة أن تتحمل التأثير المشترك لعوامل التسارع وشق الفضاء أثناء الإنطلاق، ودرجات الحرارة القصوى فيبيئة الفضاء السحيقن وكذلك تقاصر السرعة المقترن بوهج الحرارة العالية أثناء العودة، فينبغي أن تكون لها صلابة هيكل المدرعة الحربية، وخفة الوزن، وهذه العربة ذات هيكل داخلي، فهذه السفينة الفضائية هي أصلب ما يمكن صنعه، في حدود الوزن الذي أقره الفنيون.




لمزيد من التفاصيل يرججى مشاهدة الأفلام الوثائقية التالية:
MISSION APOLLO 11 LES PREMIERS PAS SUR LA LUNE FILM COMPLET





APOLLO 11: THE FIRST LANDING ON THE MOON. JULY 16-24-1969 FROM ABC






APOLLO 11 . THE CONQUEST OF THE MOON . NASA DOCUMENTARY - 2009 HD





HOW IT WORKS : THE INTERNATIONAL SPACE STATION - HD





المصدر: مجلة السفارة الأمريكية - بتصرف / كتبه سعيد الجمالي

Comments

تعليقكم يعكس شخصيتكم ، دعونا نتمتع باللباقة في الكلام.

أحدث أقدم