U3F1ZWV6ZTM1ODExMzM2OTg5NzM3X0ZyZWUyMjU5Mjg4ODAxMDI2NA==

العمل الحر على الانترنيت كيف تبدأ؟

العمل الحر على الانترنيت كيف تبدأ؟


بسم الله الرحمان الرحيم والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه.

مرحباً بكم متابعي الكرام أهلاً بكم في هذه المقالة الجديدة التي سأسلط فيها الضوء على ما يتعلق بالعمل الحر على الانترنيت، قد تكون حقاً سمعت بذلك، وقد تكون سمعت بالخدمات المصغرة، أو سمعت عن العمل كمستقل، فكلها ألفاظ وعبارات متداولة في عالم الربح الأكيد من الانترنيت، ألف تداوله عدد من الشباب الذي يعمل على الانترنيت ويحقق منه أرباح طائلة وقد تكون هذه الأرباح محققة نتيجة لعدد من الخدمات والتي هي متعددة على حسب الموقع أو المنصة التي تعمل عليها لعرض أعمالك وخدماتك.



العمل الحر على الإنترنيت الجمالي للمعلوميات


محاور المقالة"العمل الحر على الإنترنيت كيف تبدأ؟":










متابعي مدونة الجمالي للمعلوميات أولاَ أشكركم على حسن انتباهكم واهتمامكم بمقالاتنا المفيدة وأسأل الله أن تكون في المستوى المطلوب وتفيد كل من يريد العمل الحر على الانترنيت، سأعطي أمثلة عن هذه الخدمات المتوقعة أن تعرض لها وأنت تكون قد دخلت لعالم العمل الحر على الانترنيت، فكيف تبدأ؟، كيف تبدأ العمل الحر على الانترنيت؟


يجب عليك أن تعلم مجموعة من الأمور المتعلقة بــ العمل الحر على الانترنيت وهي كالتالي:







أقسام العمل الحر على الانترنيت


العمل الحر على الانترنيت، مفهوم شاسع له دلالات متعددة ومتفرعة ومقسمة أساساً بين نوعين من العمل الحر على الانترنيت، فالمعنى الأول لـــ "العمل الحر على الانترنيت"، هو: تقديم خدمات مصغرة تتراوح أرباحها بين الـ5دولار و10دولار، وأما المعنى الثاني لـــ "العمل الحر على الانترنيت"، فهو: تقديم خدمات كبرى ذات أرباح كثيرة وذات جودة عالية مقدرة بثمن ليس بزهيد، فشتانٌ بين هذا وذاك لأن الفارق هو كبير ونوعه بسيط، ما أعنيه تماماً أن الخدمات المصغرة وعادة ما تكون بــ 5 دولارات ، تنتشر بسرعة وتباع منها أعداد هائلة إذا ما تم الترويج لها بحملة إعلانية أو دعاية على المواقع ذات الزوار الكثر، وأما القسم الثاني من العمل الحر على الانترنيت فيكون بثمن لا يستهان به كما قلت لكنه لا يباع كالأول ولكن إن كانت له قيمة تباع منه نسخ كثيرة إلاَّ أنها لا تصل عادة لعدد المبيعات في الخدمات المصغرة باعتبار الوقت والزمان المستغرق.. إلخ.









أهمية العمل الحر على الانترنيت


هل تعلم بأن البطالة في العالم العربي تقدر بنسبة 16 في المائة، حسب آخر تقرير لمنظمة العمل العربي سنة 2013، وأما نسبة العاطلين العرب عن العمل فقد اقترب إلى 20 مليون عاطل، فــ 95 في المائة منهم من الشباب وهذا في الحقيقة شيء مهول يحز في النفس، لا نرضى بهذا الوضع للعرب وخصوصاً للمسلمين منهم مع وجود بعض الاستثناءات ولن ندخل في مثل هذه التفاصيل، ولكن يجب اتخاذ القرار الصائب من قبل السلطات، ماذا؟ تقل أن السلطان لا شأن لها في ذلك فهي تواجه الأزمة..! هذا غير معقول.. أعداد كبيرة من الشباب العاطل عن العمل بسبب الحكومات المتخلفة مشكلة بالفعل، لكن يجب على العاطلين عن العمل والذين يواجهون شبح البطالة اتخاذ القرار الصائب تلقاء ذلك، لا عمل حكومي، ولا عمل بالشارع، ولا محل بقالة، ولا غير ذلك مما تحتاج فيه لدفع الضرائب والديون للحكومة فتبقى دائما متبوعاً من قبل الحكومة، لكننا هنا نتحدث عن الحرية التامة والاستقلال الذاتي، إنه العمل الحر على الانترنيت الحل الذي يرموا إليه الكثير من الشباب الواعد العربي حلم لا يكاد يتحقق عنك الكثيرين، العمل الحر على الإنترنيت رغم تعدد مفاهيمه ومعانيه إلاَّ أنه يدور في كوكبة واحدة أن تعمل لحسابك.. تعمل لحساب نفسك، الكثير من العرب ممن يستخدم الانترنيت يجهل هذه الأمور الربح من الانترنيت إنه الاستخدام الصائب، ولكن ورغم كثرة المستخدمين لــ الانترنيت إلاَّ أن الاستعمالات تختلف. فنسبة العرب الذين يستخدمون الانترنيت حسب إحصائيات هيئة الاتصال وتقنية المعلومات بالمملكة العربية السعودية لعام 2011 وصل إلى ما يقارب 86 مليون مستخدم.




إذاً لما لا تستغل وجودك على الانترنيت لتحقق دخلا مناسباً عبر العمل الحر على الانترنيت، فالعديد من يجهل هذه المسألة أو يتخوف منها كـ (الخوف من السرقة-النصب-الاحتيال)، وغير ذلك مما هو شائع في الأوساط الاجتماعية مما يعطي جانب العمل الحر على الانترنيت رؤية سلبية ومكانة غير مرموقة من طرف هؤلاء، ولككننا لا ننكر الجانب السلبي للعمل على النت عموماً فيضم هذا الأخير في ثناياه أشباح ترعب بشدة الذين يعملون بدون مقابل بالإحتيال والنصب الذي يعاقب عليه القانون.



 ولكن "لا قانون لمن لا قانون لديه" لأن العمل الحر على الانترنيت لا يتطلب الولوج للمواقع المشبوهة وغير المعروفة فعكس ذلك تماماً يوجد منصات لــ العمل الحر وتقديم خدمات فتكون هذه المنصات بمثابة وسيط يحول بينك وبين المشتري أو الزبون الذي سيقتني خدمتك. فكما يوجد احتيال من طرف المواقع النصابة على الانترنيت فــ يوجد كذلك مواقع موثوقة يمكن الثقة فيها وإيداع الأموال والأعمال بها في مأمن عن أية سرقة، فهذا هو المبتغى والغاية إذ يجب علينا استغلال الانترنيت في المنفعة والمصلحة وتجنب الاستعمال السلبي له مما يجعله مفهوماً سبياً كلما ذر يستحضر في العقل مفاهيم أخرى مثل الإدمان الاحتيال-مضيعة الوقت-الانحياز الذاتي-الانغلاق-ليس اجتماعي.. وغير ذلك.









ما هو العمل الحر على الانترنيت


العمل الحر على الانترنيت هو أساساً يعني أن تدير أعمالك بنفسك بدون تدخل أي شخص له أي نوع من السلطة عليك، كيفما كانت الأعمال أو الخدمات التي ستقوم بتقديمها سواءً البرمجة-التصميم-المونتاج-الهندسة الصوتية-كتابة مقالات متوافقة مع تقنيات تحسين الترتيب في محركات البحث مثل Search Engaine optimisation ، وغير ذلك من الخدمات المشهورة في مجال العمل الحر على الانترنيت، والتي ستقدمها للعميل بحيث أن العميل سيكون في أتم استعدادٍ ليدفع لك مقابل تلك الخدمة التي قدمتها له كأجرة، السؤال الذي قد يتبادر لذهنك الآن هو:
- لكن لماذا يكون مستعد وكيف ذلك؟

بطبيعة الحال سيكون مستعداً لأنه عندما جاء ليطلب منك مثلاً أن تصمم له قالباً لموقعه أو لتبرمج له تطبيقاً أو تقدم له كتاباً حول الربح من الانترنيت، فهو في استعداء ليدفع لك مقابل تلبيتك لطلبه، فهذا معلوم ولكن لا تقلق فلن يسرقك لأنك إذا قمت بالتسجيل بأحد المنصات الموثوقة التي تضمن وصول الأموال والأجور لأصحابها فهذا جميل إلا أذا ما كنت تعمل على منصة غير معروفة وغير موثوقة.









مميزات العمل الحر على الانترنيت


·        أن تكون مدير نفسك فليس هناك من يتحكم بك، لا يجبر أحد على فعل هذا وذاك، لا وجود لمن يتسلط عليك أو يطردك إذا خالفت أوامره، لأنك أنت من يقرر ما تفعله.

·        بساطة الموارد التي تحتاجها لتبدأ العمل الحر على الانترنيت، فلا تحتاج لمهارات كبيرة وخبرة كبيرة وإجازات وماجيستير أو دكتوراه في علم ما، لتقدم خدمات للعملاء فكل تلك الأمور التي تضعها في "طلب العمل"-"CV" لا وجود لها ها هنا لا يحتم عليك إحضار أية وثائق ما عدا إذا أردت أن تشتغل مع شركات كبرى في مشاريع كبرى وضخمة فهذا شأنه عظيم وكلامه واسع يحتاج لتفصيل طويل، ولك الذي تحتاجه فقط هو خدمة متقنة لا أقصد أية خبرة كبيرة بل تكون فقط بسيطة وأن تكون تعرف فقط الأساسيات مثلاً في البرمجة تعرف فقط الأساسيات وتشرع بالعمل ومع الوقت والتطبيق والإحصائيات تكتسب المهارات والخبرات إن شاء الله، فكما قلت تحتاج لمهارة متقنة وكمبيوتر (لا يهم مكتبي أو لا بتوب) ثم إلى اتصال انترنيت على الدوام لتستطيع التجاوب مع عملائك وطلبات الخدمات على الدوام.


·        تحديد الأجر الذي تتقاضاه، فتأخذ الأجر الذي تستحقه وأنت أساساً من يحدد الأجر على حسب المنتج الذي ستبيعه أو الخدمة التي ستقدمها انطلاقاً من مبدأ العمل الحر على الانترنيت فتأخذ الأجر الذي تستحقه مقابل مجهودك الذي تبذله.

·        أنت من تتحكم في حياتك وساعات عملك، فأنت من تحدد وقت بدئك بالعمل ووقت انتهائك من العمل ومدة عملك التي تناسبك على طبيعة العمل اليومي والبرنامج الذي تضعه لنفسك فلا إكراه عليك من أية جهة.


·        التحرر من الروتين القاتل في العمل الحكومي، فتختلف طبيعة العمل الحكومي عن طبيعة العمل الحر على الانترنيت اختلافاً متباينا وشاسعاً.

·        يمكنك الإبداع والتطوير من قدراتك وكذلك من خدماتك، ففي عملك الحر تحتاج دوماً للإبتكار والإتيان بأمور وأشياء جديدة في المجال لم يسبق والوصل إليها (لا مثيل لها مما يجعلها ذات ميزة مختلفة عن نظيرتها) فتبتكر أعمال جديدة لتحافظ على عملائك.


·        اتساع قاعدة العملاء فهي غير قاصرة على محيطك كمدينتك أو دولتك، بل تكسب عملاء من دول مجاورة وغيرها على حد سواء، فيمكنك العمل مع عميل في أي مكان في العالم.











أين أبدأ العمل الحر على الانترنيت، وكيف؟


العمل الحر على الانترنيت مختلف كما نعلم عن أي عمل آخر، فللعمل الحر منصات جاهزة عبارة عن مواقع، عربية غير عربية تجدونها بشهرتها في الإنترنيت، فأنت تضع خدمتك بعنوان ووصف للخدمة ونوع الخدمة ومجالها وصورة مبينة وموضحة للخدمة لإظهارها على شكل إعلان ويمكنك وضع فيديو، على حسب رغبتك.



المنصات التي كانت منذ زمن ليس ببعيد كانت فقط أجنبية، ولكن الآن بحمد الله أنشأت أخرى عربية بامتياز تساعدك على بيع منتجك الرقمي وتساعد العميل على شراء المنتج الرقمي، فأنت كبائع تضع منتجك وتحدد له ثمن ويأتي العميل ليطلب خدمتك ومنتوجك ويدفع الثمن لكن الموقع أيضاً يأخذ حصته من هذه الصفقة البسيطة، نعم أغلب المنصات تستفيد من كل عملية بيع مما يقارب ولا يتجاوز 20 في المائة، لكن لماذا؟ الموقع بدوره لديه خدمة يقدمها لك مقابل أن يقتطع تلك الــ 20 في المائة من ثمن منتوجك ألا وهي ضما وصول المنتج للشاري ووصول المال للبائع مع حفظ المال في الموقع حتى تسحب من طرف البائع سواء بالباي بال   Pay Pal أو ببطاقته المصرفية مباشرة، المهم أن العمل هنا مؤمن 100 في المائة.



أبرز المنصات العربية التي أنصح بها بشدة هي منصات شركة حسوب هذه الشركة العربية المعترف بها والمشهورة لديها عدة منصات والتي من أبرزها منصة: أسناد خمسات مستقل وغير ذلك يمكنك التسجيل في إحدى هاته المنصات التي ذكرناها وبدأ عملك مباشرة، وإن احتجت للمساعدة فأنا في استعداد أو الذهاب إلى هاشتاك #انطلق، الذي تقدمه حسوب لمستخدميه.




إذاً هيا ماذا تنتظر خذ قرارك الآن واستغل أية موهبة لديك أية موهبة، استغل موهبتك لبدأ عملك الخاص لتعرف المزيد عن كيفية العمل الحر على الانترنيت والبدء بالعمل الحر على الانترنيت تابع حسوب على هاشتاك كما قلت سابقاً #انطلق








خلاصة القول..

في الحقيقة والله يحز في نفسي أنَّ إنسانا حاصلا على شهادة الإجازة في شعبة من الشعب من جامعة من الجامعات في الدول العربية أو على دبلوم أو شهادات كثيرة، لتحقيق حلمه وهو بناء حياته العائلية التي يرموا إليها جميع الطلبة والشباب عموماً، إلاَّ أنه يصادف صدمة مفزعة وهي العمل الحكومي لا يقبل به ولو بشهاداته بادعائهم أن الأعداد كثيرة، وغير ذلك من الأكاذيب يهملون الملايين من الأموال في المهرجانات بالدول والبلدان الإسلامية وينفقون فيها ملايين الدولارات على مغن أو مغنية عارية فاسقة أليس هذا عيباً وعاراً عليهم..

لذا اخترت هذا الموضوع لأسلط عليه الضوء فكن متأكد بأنك إذا اتبعت طريق العمل الحر على الانترنيت فإن حياتك ستشهد فارقاً كبيراً، وذلك بفضل الله عز وجل، ولكن هذا المجال شاسع وبإمكانك الإبحار فيه حتا تجد ضالتك وتتحرر من التبعية والسلطة وغير ذلك لا نتكلم على السياسة ولكننا نتحدث فقط عن الوظيفة، وفقنا الله وإياكم. آمين.



أية استفسارات ضعها في التعليق أو تواصل معي على نموذج الاتصال أسفل المدونة، أشكركم على المتابعة إلى درس جديد بإذن الله تعالى مع موضوع جديد، أتمنى أنني وفقت في إيصال الفكرة لتقليل البطالة ولو قليلاً في المجتمعات العربية والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.

كان هذا الموضوع بعنوان:
-       العمل الحر على الإنترنيت كيف تبدأ؟

-       على مدونة الجمالي للمعلوميات




تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

تعليقكم يعكس شخصيتكم ، دعونا نتمتع باللباقة في الكلام.

الاسمبريد إلكترونيرسالة